القائمة الرئيسية
الصفحة الرئيسية للمجلة »
موقع الشيخ ماهر بن ظافر القحطاني »
المحاضرات والدروس العلمية »
الخطب المنبرية الأسبوعية »
القناة العلمية »
فهرس المقالات »
فتاوى الشيخ الجديدة »
برنامج الدروس اليومية للشيخ »
كيف أستمع لدروس الشيخ المباشرة ؟ »
خارطة الوصول للمسجد »
تزكيات أهل العلم للشيخ ماهر القحطاني »
اجعلنا صفحتك الرئيسية »
اتصل بنا »
ابحث في مجلة معرفة السنن والآثار »
ابحث في المواقع السلفية الموثوقة »
لوحة المفاتيح العربية
البث المباشر للمحاضرات العلمية
دروس الشيخ ماهر بن ظافر القحطاني حفظه الله والتي تنقل عبر إذاعة معرفة السنن والآثار العلمية حسب توقيت مكة المكرمة حرسها الله :: الجمعة|13:00 ظهراً| كلمة منهجية ثم شرح كتاب الضمان من الملخص الفقهي للعلامة الفوزان حفظه الله وشرح السنة للبربهاري رحمه الله :: السبت|19:00| شرح كشف الشبهات للإمام محمد بن عبد الوهاب رحمه الله :: الأحد|19:00 مساءً| شرح العقيدة الطحاوية لأبي العز الحنفي رحمه الله :: الاثنين|19:00 مساءً| شرح سنن أبي داود السجستاني:: الثلاثاء|19:00 مساءً| شرح صحيح الإمام مسلم بن الحجاج وسنن أبي عيسى الترمذي رحمهما الله :: الأربعاء|19:00 مساءً| شرح الموطأ للإمام مالك بن أنس رحمه الله :: الخميس|19:00 مساءً| شرح صحيح الإمام البخاري رحمه الله
 
جديد فريق تفريغ المجلة

محاضرة علمية جديدة [ البدعة في الدعاء والذكر ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: محاضرة علمية جديدة [ منكرات إجازة الصيف ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: خطبة جمعة جديدة [ زيغ القلوب ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: خطبة جمعة [ المرء على دين خليله ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: خطبة جمعة [ الصحة والفراغ ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: تفريغ [صلاة الكسوف] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: تفريغ [وَعَلَى اللّهِ فَتَوَكَّلُواْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِين] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: تفريغ [مسؤولية الأمة في حفظ الأمن ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: محاضرة منهجية قيمة [ الإنكار على القصاصين ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: محاضرة قيمة [تأديب الأبناء عند السلف] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: خطبة قيمة [لا يضركم من ضل إذا اهتديتم] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] أخبـار المجلـة


العودة   مجلة معرفة السنن والآثار العلمية > السـاحة الإســلاميـــة > منبر الرقائق والترغيب والترهيب
البحث English مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
نود التنبيه على أن مواعيد الاتصال الهاتفي بفضيلة الشيخ ماهر بن ظافر القحطاني حفظه الله، ستكون بمشيئة الله تعالى من الساعة الحادية عشرة صباحاً إلى الثانية عشرة والنصف ظهراً بتوقيت مكة المكرمة، وفي جميع أيام الأسبوع عدا الخميس و الجمعة، آملين من الإخوة الكرام مراعاة هذا التوقيت، والله يحفظكم ويرعاكم «رقم جوال الشيخ: السعودية - جدة 00966506707220».

جديـد المجلـة كلمة "حكم سماع الاغاني والموسيقى"(لفضيلة الشيخ/ماهر القحطاني) (الكاتـب : أحمد بارعية - )           »          الرد على منكري عذاب القبر (الكاتـب : عمرو التهامى - )           »          محاضرة " طاعة ولي الامر من طاعة الله"(لفضيلة الشيخ /ماهر القحطاني حفظه الله) (الكاتـب : أحمد بارعية - )           »          خطبة الجمعة " طاعة ولي الامر وحرمة الاعتداء على رجال الامن"(الشيخ/ماهر القحطاني ) (الكاتـب : أحمد بارعية - )           »          كلمة "عبادة المحبة في الله"(لفضيلة الشيخ/ماهر القحطاني) (الكاتـب : أحمد بارعية - )           »          خطبة الجمعة "الصلاة وعظم شأنها عند الله"(الشيخ/ماهر القحطاني حفظه الله) (الكاتـب : أحمد بارعية - )           »          كلمة "الكلمة الطيبة ومعناها"(لفضيلة الشيخ/ماهر القحطاني) (الكاتـب : أحمد بارعية - )           »          كلمة "أيهما أعظم حق الوالدين أو الزوجة"(لفضيلة الشيخ/ماهر القحطاني) (الكاتـب : أحمد بارعية - )           »          كلمة"قدرة الله العظيمة على إحياء الموتى"(للشيخ/ماهر القحطاني) (الكاتـب : أحمد بارعية - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 19-10-2017, 04:49PM
عمرو التهامى عمرو التهامى غير متواجد حالياً
مشرف - وفقه الله -
 
تاريخ التسجيل: Nov 2015
المشاركات: 331
افتراضي هل يستبشر الميت بأعمال خير لقرابته من الأحياء

بسم الله الرحمن الرحيم
المحفزات للمسابقة في الخيرات ....
فمن أَلطاف الرب سبحانه ومنته على هذه الأمة أنه جعل لها محفزات للمسابقة في الخيرات وحثها عليه وقد قال سبحانه " فَاسْتَبِقُوا الْخَيْرَاتِ أَيْنَ مَا تَكُونُوا يَأْتِ بِكُمُ اللَّهُ جَمِيعًا " فمن ذلك أن كتب القبول في قلوب العباد للعامل بالصالحات ودفاع الرب عنه بواسطتهم محبة ومودة فاذا رأى القبول من العدول والدفاع عنه من أهل الإنصاف والعقل والعلم والحكمة ازداد خيرا , وإذا رأى الخذلان خاف انه ربما له أعمال غير صالحة ذل وترك من النصرة من اجلها فيفزع للتوبة واصلاح القلب وتفريغه من حب الحياة الدنيا , واذا كان مقيما على المعاصي ونصر فليخش انه استدراج وذلك أشد
قال تعالى " إِنَّ اللَّهَ يُدَافِعُ عَنِ الَّذِينَ آمَنُوا " وقال سبحانه " سَنَسْتَدْرِجُهُم مِّنْ حَيْثُ لَا يَعْلَمُونَ " وروى الترمذي في جامعه عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " إذا أحَبَّ اللهُ عبدًا نادَى جِبريلُ : إنِّي قدْ أحبَبْتُ فلانًا فأحِبَّهُ ، فيُنادِي في السماءِ ، ثمَّ تَنزِلُ لهُ المحبةُ في الأرضِ ، فذلكَ قولُهُ تعالَى : إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمَنُ وُدًّا ، وإذا أبغضَ اللهُ عبدًا نادَى جِبريلَ إنِّي أبْغضْتُ فُلانًا ، فيُنادِي في السماءِ ، ثُمَّ تنزِلُ لهُ البغضاءُ في الأرضِ." ومن ذلك أن الأعمال الصالحة من نشر العلم ونصرة أهله من اتباع الآثار بالحق وقيام الليل وصيام النهار والصدقات والمحافظة على الصلوات وصلة الرحم وبر الوالدين ...وغيرها تُعرض على الأموات فاذا أحس ذلك أخلص لله وطلب العلم ليعرف كيف يتابع رسول الله فيفرح قلبه بطمائنينة قلوب موتاه عليه وافراحهم في قبورهم روى أحمد في مسنده عن أنس قال عليه أفضل الصلاة والسلام : إِنَّ أعمالَكم تعْرَضُ علَى أقارِبِكُمْ وعشائِرِكُمْ منَ الأمواتِ ، فإِنْ كان خيْرًا استبْشَرُوا ، وإِنْ كان غيرَ ذلِكَ قالُوا : اللهم لا تُمِتْهُم حتى تَهْدِيَهُمْ كما هدَيْتَنا . (صححه الألباني في الصحيحة 2758 )
ومن ذلك راحة عظيمة وانشراح يجده في قلبه بمعرفة ربه والعمل الصالح يستغني به عن كثير من المرفهات والنزهات واضاعة الاوقات بما لا ينفع من القيل والقال والصخب وكثرة المزاح والسخرية بالمؤمنين لإضحاك الماجنين قال تعالى " مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَىظ° وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً غ– وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ " قال بن عباس في صحيفة علي بن ابي طلحة عن الحياة الطيبة السعادة . : أي بقدر الإقبال على السنة بعد تعلمها يكون انشراح صدره وبقدر الإعراض عنها يكون غمه وهمه فمستقل ومستكثر قال تعالى "وَمَنْ أَعْرَضَ عَن ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا " قال ابن عباس الشقاوة
فاللهم اصلح قلوبنا واعمالنا واهدنا للمسابقة في الخيرات وترك المنكرات....
كتبه/
أبوعبدالله ماهر بن ظافر بن عبدالله آل ظافر القحطاني
عضو التوعية بالهيئة



التعديل الأخير تم بواسطة عمرو التهامى ; 19-10-2017 الساعة 04:57PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الموت, السعادة, الشقاء


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع




Powered by vBulletin®, Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd