القائمة الرئيسية
الصفحة الرئيسية للمجلة »
موقع الشيخ ماهر بن ظافر القحطاني »
المحاضرات والدروس العلمية »
الخطب المنبرية الأسبوعية »
القناة العلمية »
فهرس المقالات »
فتاوى الشيخ الجديدة »
برنامج الدروس اليومية للشيخ »
كيف أستمع لدروس الشيخ المباشرة ؟ »
خارطة الوصول للمسجد »
تزكيات أهل العلم للشيخ ماهر القحطاني »
اجعلنا صفحتك الرئيسية »
اتصل بنا »
ابحث في مجلة معرفة السنن والآثار »
ابحث في المواقع السلفية الموثوقة »
لوحة المفاتيح العربية
البث المباشر للمحاضرات العلمية
دروس الشيخ ماهر بن ظافر القحطاني حفظه الله والتي تنقل عبر إذاعة معرفة السنن والآثار العلمية حسب توقيت مكة المكرمة حرسها الله :: الجمعة|13:00 ظهراً| كلمة منهجية ثم شرح كتاب الضمان من الملخص الفقهي للعلامة الفوزان حفظه الله وشرح السنة للبربهاري رحمه الله :: السبت|19:00| شرح كشف الشبهات للإمام محمد بن عبد الوهاب رحمه الله :: الأحد|19:00 مساءً| شرح العقيدة الطحاوية لأبي العز الحنفي رحمه الله :: الاثنين|19:00 مساءً| شرح سنن أبي داود السجستاني:: الثلاثاء|19:00 مساءً| شرح صحيح الإمام مسلم بن الحجاج وسنن أبي عيسى الترمذي رحمهما الله :: الأربعاء|19:00 مساءً| شرح الموطأ للإمام مالك بن أنس رحمه الله :: الخميس|19:00 مساءً| شرح صحيح الإمام البخاري رحمه الله
 
جديد فريق تفريغ المجلة

محاضرة علمية جديدة [ البدعة في الدعاء والذكر ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: محاضرة علمية جديدة [ منكرات إجازة الصيف ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: خطبة جمعة جديدة [ زيغ القلوب ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: خطبة جمعة [ المرء على دين خليله ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: خطبة جمعة [ الصحة والفراغ ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: تفريغ [صلاة الكسوف] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: تفريغ [وَعَلَى اللّهِ فَتَوَكَّلُواْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِين] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: تفريغ [مسؤولية الأمة في حفظ الأمن ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: محاضرة منهجية قيمة [ الإنكار على القصاصين ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: محاضرة قيمة [تأديب الأبناء عند السلف] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: خطبة قيمة [لا يضركم من ضل إذا اهتديتم] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] أخبـار المجلـة


العودة   مجلة معرفة السنن والآثار العلمية > سـاحـة المجتمع والأسرة السلفية > منبر طب الأسرة المسلمة
البحث English مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
نود التنبيه على أن مواعيد الاتصال الهاتفي بفضيلة الشيخ ماهر بن ظافر القحطاني حفظه الله، ستكون بمشيئة الله تعالى من الساعة الحادية عشرة صباحاً إلى الثانية عشرة والنصف ظهراً بتوقيت مكة المكرمة، وفي جميع أيام الأسبوع عدا الخميس و الجمعة، آملين من الإخوة الكرام مراعاة هذا التوقيت، والله يحفظكم ويرعاكم «رقم جوال الشيخ: السعودية - جدة 00966506707220».

جديـد المجلـة فوائد منتقاة في التفسير من حلقات معرفة السنن والآثار لشيخنا ماهر حفظه الله ( ٤ ) (الكاتـب : أبوأيمن الجزائري - )           »          فوائد منتقاة في العقيدة والمنهج حلقات معرفة السنن لشيخنا ماهر حفظه الله ( ٥٨ ) (الكاتـب : أبوأيمن الجزائري - )           »          فوائد منتقاة في العقيدة والمنهج حلقات معرفة السنن لشيخنا ماهر حفظه الله ( ٥٧ ) (الكاتـب : أبوأيمن الجزائري - )           »          فوائد منتقاة في العقيدة والمنهج حلقات معرفة السنن لشيخنا ماهر حفظه الله ( ٥٦ ) (الكاتـب : أبوأيمن الجزائري - )           »          فوائد منتقاة في الحديث حلقات معرفة السنن لشيخنا ماهر حفظه الله ( ٣ ) (الكاتـب : أبوأيمن الجزائري - )           »          فوائد منتقاة في العقيدة والمنهج حلقات معرفة السنن لشيخنا ماهر حفظه الله ( ٥٥ ) (الكاتـب : أبوأيمن الجزائري - )           »          فوائد منتقاة في العقيدة والمنهج حلقات معرفة السنن لشيخنا ماهر حفظه الله ( ٥٤ ) (الكاتـب : أبوأيمن الجزائري - )           »          فوائد منتقاة في العقيدة والمنهج حلقات معرفة السنن لشيخنا ماهر حفظه الله ( ٥٣ ) (الكاتـب : أبوأيمن الجزائري - )           »          فوائد منتقاة في العقيدة والمنهج حلقات معرفة السنن لشيخنا ماهر حفظه الله ( ٥٢ ) (الكاتـب : أبوأيمن الجزائري - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 22-08-2010, 03:07AM
ام اروى ام اروى غير متواجد حالياً
مشرفة - وفقها الله -
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 132
افتراضي المجالات الكهرومغناطيسية والصحة العمومية: الهواتف المحمولة

المجالات الكهرومغناطيسية والصحة العمومية: الهواتف المحمولة
الحقائق الرئيسية

- لقد أصبح استعمال الهواتف المحمولة من الظواهر الشائعة، حيث بات عدد الاشتراكات في هذا المجال يناهز 4.6 مليار اشتراك في جميع أنحاء العالم.
- لم يتبيّن، حتى الآن، وجود أيّة آثار صحية ضارّة جرّاء استعمال الهواتف المحمولة.
- هناك دراسات جارية لتقييم الآثار الصحية التي يُحتمل أن تظهر على المدى البعيد جرّاء استخدام الهواتف المحمولة.
- تتزايد مخاطر تعرّض السائقين لإصابات حوادث المرور عندما يستعملون الهواتف المحمولة (باستخدام اليد أو من خلال "التكلّم الحرّ") أثناء القيادة.
وقد أصبحت الهواتف المحمولة أو الخلوية تشكّل جزءاً لا يتجزّأ من وسائل الاتصال الحديثة والملاحظ، في كثير من البلدان، أنّ أكثر من نصف السكان يستعملون الهواتف المحمولة، وأنّأكثر من نصف السكان يستعملون الهواتف المحمولة، وأنّ سوق تلك الهواتف في نمو مستمر. وكان هناك،في أواخر عام 2009، نحو 4.6 مليار اشتراك في جميع أنحاء العالم والجدير بالذكر أنّ الهواتف المحمولة تمثّل، في بعض مناطق العالم، أكثر وسائل الاتصال موثوقية أو أنّها تمثّل وسيلة الاتصال الوحيدة في بعض الأحيان.
ومن الأهمية بمكان، بالنظر إلى العدد الكبير لمستخدمي الهواتف المحمولة، إجراء التحرّيات اللازمة بشأن تلك الهواتف والسعي إلى فهم ورصد آثارها المحتملة على الصحة العمومية
وتقيم الهواتف المحمولة اتصالات مع بعضها البعض بإرسال موجات راديوية عبر شبكة من الهوائيات تُدعى محطات قاعدية. وتُعد موجات التردّد الراديوي مجالات كهرومغناطيسية لا يمكنها، على عكس الإشعاع المؤيّن من قبيل الأشعة السينية أو أشعة غاما، كسر الروابط الكيميائية أو إحداث تأيّن في جسم الإنسان.

مستويات التعرّض :
الهواتف المحمولة من الأجهزة التي ترسل موجات راديوية منخفضة ولا تستهلك كمية كبيرة من الطاقة، فهي تعمل بتردّدات تتراوح بين 450 و2700 ميغا هيرتز وطاقة تتراوح قيمتها القصوى بين 0.1 و2 واط. ولا ينقل الهاتف الطاقة إلاّ عندما يتم تشغيله. وسرعان ما ينخفض مستوى الطاقة (وبالتالي مستوى تعرّض المستخدم للتردّد الراديوي) عند الابتعاد عن الهاتف. وعليه فإنّ الأشخاص الذين يستعملون هاتفاً محمولاً على مسافة 30 إلى 40 سنتيمتراً من جسدهم لدى كتابة رسالة قصيرة أو النفاذ إلى الإنترنت أو استخدام جهاز التكلّم الحر يتعرّضون بصورة أقلّ بكثير لمجالات التردّد الراديوي مقارنة بالأشخاص الذين يلصقون الهاتف برؤوسهم ّ
ويمكن أيضاً، بالإضافة إلى استعمال أجهزة التكلّم الحرّ التي تمكّن من إبقاء الهواتف بعيدة عن الرأس والجسم أثناء المكالمات الهاتفية، الحدّ من مستوى التعرّض بالتقليل من عدد المكالمات كما يسهم استخدام الهاتف في أماكن تتسم بجودة استقبال الموجات في الحدّ من مستوى التعرّضلأنّه يمكّن لهاتف من الإرسال بطاقة مخفّضة ولم تتأكّد فعالية استعمال الأجهزة التجارية للحدّ من التعرّض لمجالات التردّد الراديوي
وكثيراً ما يُحظر استعمال الهواتف المحمولة في المستشفيات والطائرات نظراً لاحتمال وقوع تضارب بين إشارات التردّد الراديوي وبعض الأجهزة الطبية الإلكترونية ونُظم الملاحة الجوية

هل هناك آثار صحية محتملة؟
لقد أجري عدد كبير من الدراسات على مدى السنوات العشرين الماضية من أجل تقييم ما إذا كان للهواتف المحمولة آثار صحية محتملة ولم يتبيّن، حتى الآن، وجود أيّة آثار صحية ضارّة جرّاء استعمال تلك الهواتف .

الآثار القصيرة الأجل:
يمثّل ارتفاع حرارة النُسج آلية التفاعل الرئيسية بين طاقة التردّد الراديوي وجسم الإنسان. وبالنظر إلى التردّدات التي تستخدمها الهواتف المحمولة يتم امتصاص معظم الطاقة من قبل الجلد والنُسج السطحية الأخرى، ممّا يؤدي إلى ارتفاع ضئيل جداً في درجة حرارة الدماغ أو أيّة أعضاء أخرى من أعضاء الجسم .
وقد عكف عدد من الدراسات على تحرّي آثار مجالات التردّد الراديوي على النشاط الكهربائي للدماغ، والوظيفة المعرفية، والنوم، ووتيرة نبض القلب، وضغط الدم لدى مجموعة من المتطوعين. ولا تشير البحوث، حتى الآن، إلى أيّة بيّنات متسقة على وجود آثار صحية ضارّة جرّاء التعرّض لمجالات التردّد الراديوي بمستويات أقلّ من تلك التي تتسبّب في ارتفاع حرارة النُسج. كما لم تتمكّن البحوث من دعم فرضية وجود علاقة سببية بين التعرّض للمجالات الكهرومغناطيسية والأعراض المبلّغ عنها ذاتياً، أو "فرط الحساسية الكهرومغناطيسية ."
غير أنّ البحوث أظهرت، بوضوح، زيادة إصابات حوادث المرور عند استعمال السائقين للهواتف المحمولة (باستخدام اليد أو بوسائل"التكلّم الحرّ") أثناء القيادة. ويجري، في عدة بلدان، منع السائقين من استعمال الهواتف المحمولة أثناء القيادة، أو حثّهم بقوة على تحاشي ذلك .

الآثار الطويلة الأجل:
لقد عكفت البحوث الوبائية التي أُجريت لتحديد مخاطر قد تظهر على المدى البعيد جرّاء التعرّض للتردّدات الراديوية، أساساً، على البحث عن علاقة بين أورام الدماغ واستخدام الهواتف المحمولة. غير أنّه لا يمكن للدراسات في الوقت الحالي، بالنظر إلى تعذّر الكشف عن كثير من السرطانات إلاّ بعد مرور سنوات عديدة على التفاعلات التي أدّت إلى ظهورها وبالنظر إلى عدم الشروع في استعمال الهواتف المحمولة إلاّ في مطلع تسعينات القرن الماضي، سوى تقييم السرطانات التي تتطوّر بصورة واضحة في فترات زمنية قصيرة. ولكنّ نتائج الدراسات الحيوانية تبيّن، بشكل متسق، أنّه لا توجد أيّة زيادة في مخاطر الإصابة بالسرطان جرّاء التعرّض الطويل الأجل لمجالات التردّد الراديوي.
وهناك عدة دراسات وبائية كبرى أُنجزت في بلدان متعدّدة ودراسات مماثلة أخرى قيد الإنجاز، بما ذلك دارسات إفرادية ودراسات أترابية تطلعية تبحث عدداً من النقاط النهائية الصحية لدى البالغين. ولم توفر نتائج الدراسات الوبائية، حتى الآن، أيّة بيّنات متسقة أو مقنعة على وجود علاقة سببية بين التعرّض للتردّد الراديوي وحدوث أثر صحي ضار. غير أنّ العدد الكبير من النقائص التي تشوب تلك الدراسات لا يمكّن من استبعاد تلك العلاقة بشكل تام، لاسيما عند الاستخدام المكثّف والطويل الأجل.
تم الاضطلاع بدراسة استعادية على البالغين أُطلق عليها اسم( انترفون )وتولت تنسيقها الوكالة الدولية لبحوث السرطان، وهي وكالة متخصّصة ترعاها منظمة الصحة العالمية، وذلك من أجل تحديد ما إذا كانت هناك علاقات بين استخدام الهواتف المحمولة وظهور سرطانات في الرأس والعنق لدى البالغين. وقد تبيّن، استناداً إلى مجموع التحاليل الدولية القائمة على البيانات التي تم جمعها من 13 بلداً مشاركاً، أنّه لا توجد أيّة زيادة في مخاطر الإصابة بالورم الدبقي أو الورم السحائي جرّاء استخدام الهواتف المحمولة لفترة تتجاوز عشرة أعوام. بينما هناك بعض المؤشرات على زيادة مخاطر الإصابة بالورم الدبقي بين الذين أبلغوا عن أكبر عدد من الساعات التجميعية المكرّسة لاستخدام الهاتف الخلوي والمقدّرة نسبتهم بنحو 10%، ولو أنّه لم يُسجّل أيّ تساوق بين زيادة المخاطر وزيادة الاستعمال. وخلص الباحثون إلى أنّ الأخطاء والعيوب تحدّ من وجاهة هذه الاستنتاجات وتحول دون إجراء تفسير سببي.
وفي حين لم يثبت من بيانات الدراسة وجود أيّة زيادة في مخاطر الإصابة بالأورام الدماغية، فإنّ زيادة استعمال الهواتف المحمولة ونقص البيانات عن استعمالها لفترات تتجاوز 15 سنة من الأمور التي تستوجب إجراء المزيد من البحوث بشأن العلاقة بيم استخدام تلك الهواتف ومخاطر الإصابة بالأورام الدماغية وبالنظر، تحديداً، إلى الرواج الذي عرفه استخدام الهواتف المحمولة بين صغار السنّ في الآونة الأخيرة، ومن ثمّ احتمال تعرّضهم لفترات أطول، شجعت منظمة الصحة العالمية على إجراء المزيد من البحوث على تلك الفئة. ويجري الاضطلاع بعدة دراسات لتحرّي الآثار الصحية المحتملة بين الأطفال والمراهقين .

الدلائل الإرشادية الخاصة بحدود التعرّض القصوى
ترد حدود التعرّض القصوى الخاصة بمستخدمي الهواتف المحمولة في شكل معدل الامتصاص النوعي- أي معدل امتصاص طاقة التردّد الراديوي لكل وحدة من وحدات كتلة الجسم. وقد تمكّنت هيئتان اثنتان في الوقت الراهن، من وضع دلائل إرشادية فيما يخص تعرّض العاملين وعامة الناس، باستثناء المرضى الخاضعين للتشخيص الطبي أو العلاج. وتقوم تلك الدلائل على تقييم مفصّل للبيّنات العلمية المتوافرة .

المصدر منظمة الصحة العالمية
توضيح:*
<موجات راديوية( Radio waves) :-هي جزء من طيف الموجات الكهرومغناطيسية بطول موجي أعلى من تحت الحمراء. أما استخدامه الصناعي فيكون في البث الإذاعي الثابت والمتحرك، وإتصالات الخلوي والملاحة، وأيضا شبكات الكمبيوتر وتطبيقات أخرى لا تعد ولا تحصى.

<الأشعة المؤينة :-هي موجات كهرومغناطيسية لها ترددات عالية جدا (مثل الأشعة السينية وأشعة جاما) وطاقتها عالية جدا لدرجة كافية لإحداث عملية التأين أي تكوين ذرات أو أجزاء من الجزيئات مشحونة بشحنات سالبة وأخرى موجبة, ويحدث ذلك عن طريق تحطيم الروابط الذرية التي تربط جزيئات الخلايا بعضها ببعض وهو ما يؤدي إلى تغيرات كيميائية في الخلية مما يؤدي إلى أحد أمرين إما تغيرات دائمة في الخلايا وبالتالي حدوث خلل وراثي أو تداخلات متأخرة مثل السرطانات أو تحدث ضررا يؤدي إلى موت الخلايا.

التعديل الأخير تم بواسطة ام اروى ; 22-08-2010 الساعة 03:15AM
رد مع اقتباس
[ ام اروى ] إن [ 2 ] من الأَعْضَاءِ يَشْكُرُونَكُمْ : [ جَزَاك اللهُ خَيْرًا عَلَى هَذِهِ الُمشَارَكَةِ الُممَيَّزَة ].
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع




Powered by vBulletin®, Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd