القائمة الرئيسية
الصفحة الرئيسية للمجلة »
موقع الشيخ ماهر بن ظافر القحطاني »
المحاضرات والدروس العلمية »
الخطب المنبرية الأسبوعية »
القناة العلمية »
فهرس المقالات »
فتاوى الشيخ الجديدة »
برنامج الدروس اليومية للشيخ »
كيف أستمع لدروس الشيخ المباشرة ؟ »
خارطة الوصول للمسجد »
تزكيات أهل العلم للشيخ ماهر القحطاني »
اجعلنا صفحتك الرئيسية »
اتصل بنا »
ابحث في مجلة معرفة السنن والآثار »
ابحث في المواقع السلفية الموثوقة »
لوحة المفاتيح العربية
البث المباشر للمحاضرات العلمية
دروس الشيخ ماهر بن ظافر القحطاني حفظه الله والتي تنقل عبر إذاعة معرفة السنن والآثار العلمية حسب توقيت مكة المكرمة حرسها الله :: الجمعة|13:00 ظهراً| كلمة منهجية ثم شرح كتاب الضمان من الملخص الفقهي للعلامة الفوزان حفظه الله وشرح السنة للبربهاري رحمه الله :: السبت|19:00| شرح كشف الشبهات للإمام محمد بن عبد الوهاب رحمه الله :: الأحد|19:00 مساءً| شرح العقيدة الطحاوية لأبي العز الحنفي رحمه الله :: الاثنين|19:00 مساءً| شرح سنن أبي داود السجستاني:: الثلاثاء|19:00 مساءً| شرح صحيح الإمام مسلم بن الحجاج وسنن أبي عيسى الترمذي رحمهما الله :: الأربعاء|19:00 مساءً| شرح الموطأ للإمام مالك بن أنس رحمه الله :: الخميس|19:00 مساءً| شرح صحيح الإمام البخاري رحمه الله
 
جديد فريق تفريغ المجلة

محاضرة علمية جديدة [ البدعة في الدعاء والذكر ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: محاضرة علمية جديدة [ منكرات إجازة الصيف ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: خطبة جمعة جديدة [ زيغ القلوب ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: خطبة جمعة [ المرء على دين خليله ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: خطبة جمعة [ الصحة والفراغ ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: تفريغ [صلاة الكسوف] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: تفريغ [وَعَلَى اللّهِ فَتَوَكَّلُواْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِين] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: تفريغ [مسؤولية الأمة في حفظ الأمن ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: محاضرة منهجية قيمة [ الإنكار على القصاصين ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: محاضرة قيمة [تأديب الأبناء عند السلف] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: خطبة قيمة [لا يضركم من ضل إذا اهتديتم] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] أخبـار المجلـة


العودة   مجلة معرفة السنن والآثار العلمية > سـاحــة الشيخ ماهر بن ظافر القحطاني - حفظه الله - > معرض مجلة معرفة السنن والآثار > مـقـالات مـتـنـوعـة
البحث English مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
نود التنبيه على أن مواعيد الاتصال الهاتفي بفضيلة الشيخ ماهر بن ظافر القحطاني حفظه الله، ستكون بمشيئة الله تعالى من الساعة الحادية عشرة صباحاً إلى الثانية عشرة والنصف ظهراً بتوقيت مكة المكرمة، وفي جميع أيام الأسبوع عدا الخميس و الجمعة، آملين من الإخوة الكرام مراعاة هذا التوقيت، والله يحفظكم ويرعاكم «رقم جوال الشيخ: السعودية - جدة 00966506707220».

جديـد المجلـة كلمة " آفات اللسان وفضل الذكر" (لفضيلة الشيخ/ماهر القحطاني حفظه الله) (الكاتـب : أحمد بارعية - )           »          باب 47 & 48 (الكاتـب : أحمد بارعية - )           »          أشخاص لا نهتم بفقدهم فلا تكن منهم (الكاتـب : عمرو التهامى - )           »          محاضرة " قبول الحق وموانعه ووظائف شهر محرم"لفضيلة الشيخ ماهر القحطاني (الكاتـب : أحمد بارعية - آخر مشاركة : ماهر بن ظافر القحطاني - )           »          تفسير ابن كثير-سورة البقرة (1-1) (الكاتـب : أحمد بارعية - )           »          إبطال حجة الساجد في مابني على القبور من مساجد بلزوم ترك الصلاة في مسجد سيد الأماجد (الكاتـب : أبو أحمد زياد الأردني - آخر مشاركة : ماهر بن ظافر القحطاني - )           »          باب-45 & باب 46 (الكاتـب : أحمد بارعية - )           »          محاضرة " النصيحة لأئمة المسلمين وعامتهم"(لفضيلة الشيخ /ماهر القحطاني حفظه الله) (الكاتـب : أحمد بارعية - )           »          خطبة الجمعة "الاحتفال بالمولد النبوي من المحدثات في الدين" للشيخ ماهر القحطاني (الكاتـب : أحمد بارعية - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 13-03-2017, 02:06PM
الصورة الرمزية أبو حفص عمر القفاص
أبو حفص عمر القفاص أبو حفص عمر القفاص غير متواجد حالياً
مشرف - وفقه الله -
 
تاريخ التسجيل: Jan 2017
الدولة: جدة - المملكة العربية السعودية
المشاركات: 8
افتراضي تشييد المساجد و هدي النبي ﷺ فيها ، و لقائي بسمو الأمير سلطان بن سلمان

لقاءي الماتع بنجم الفضاء سمو الأمير سلطان بن سلمان المسلم العربي الفضائي بعد محتفل جائزة عمارة المساجد والذي دعاني له سموه بقاعة الهلتون بجدة رفع الله قدر وحفظه
(والإشادة بجامع بلال بجدة نموذجاً لبساطة البناء)


بسم الله الرحمن الرحيم


لقد تشرفت الليلة في الثالث عشر من شهر جمادى الثاني في العام 1438 من الهجرة النبوية ، بدعوة خاصة من صاحب السمو الملكي سلطان بن سلمان رئيس هيئة السياحة و التراث الوطني ، لتسليم جائزة أحسن المساجد عمارة وتفننا معماريا و أناقة وجمالاً ، وكان مما أعجبني مع من حضر ممن سمع كلمته من بعض فضلاء القضاة ومن الوجهاء بجدة : الثناء على سموه في كلمته الضافية،
والتي صرح فيها بأن الشأن في المساجد العودة بها إلى العهد القديم،
وأن المقصود بعمارتها تعمير الإيمان بها في القلوب...الخ
فلقيته بعد الكلمة وشكرته و أثنيت على كلمته ونقلت لسموه ثناء من سمعت من الحاضرين من القضاة؛ فوافقني سموه رفع الله قدره لما ذكرت له بعض ماجاء في هدي السلف في المساجد ، وابدى تأسفه للمساجد المعاصرة والتكلفات فيها وقال : شِفتْ...!!
(نجدية.تقال : تحسرا أوتعجبا)

وقال لإنسانٍ بجانبه من العاملين معه اكتب هاتفه ، وقال : سارسل لك كتاباً
في هذا الباب يعني ذم التكلف في المساجد يعجبك... وأكد...على كتابة رقم الهاتف

فمما ذكرت له من الاثار تذكيرا :

ما رواه البخاري تعليقا (بَابُ بُنْيَانِ الْمَسْجِدِ، وَقَالَ أَبُو سَعِيدٍ : كَانَ سَقْفُ الْمَسْجِدِ مِنْ جَرِيدِ النَّخْلِ وَأَمَرَ عُمَرُ بِبِنَاءِ الْمَسْجِدِ، وَقَالَ : أَكِنَّ النَّاسَ مِنَ الْمَطَرِ، وَإِيَّاكَ أَنْ تُحَمِّرَ أَوْ تُصَفِّرَ فَتَفْتِنَ النَّاسَ ) ولم يسعفني الوقت للاستطراد .
وازيد هنا للفائدة بعض الاثار الأخرى لعله يستفيد القارئ الكريم .

ففي البخاري أيضا بصيغة الجزم
( أَنَسٌ : يَتَبَاهَوْنَ بِهَا ثُمَّ لَا يَعْمُرُونَهَا إِلَّا قَلِيلًا)

وأيضا ذكر البخاري تعليقا بصيغة الجزم فقال :
(و قَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ : لَتُزَخْرِفُنَّهَا كَمَا زَخْرَفَتِ الْيَهُودُ وَالنَّصَارَى.)

فزخرفتها وتلوينها من التشبه باليهود والسرف المنهي عنه، والذي لايفيد في التقرب في بناءها لرب العبيد ، بل جاء في مسند أحمد عن ابن عمر-رضي الله عنه - قال : قال رسول الله ﷺ : وكتبت الذلة والصغار لمن خالف أمري ، من تشبه بقوم فهو منهم.
قال تعالى : (إِنَّمَا يَعْمُرُ مَسَاجِدَ اللَّهِ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَأَقَامَ الصَّلَاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَلَمْ يَخْشَ إِلَّا اللَّهَ ۖ فَعَسَىٰ أُولَٰئِكَ أَنْ يَكُونُوا مِنَ الْمُهْتَدِينَ)[سورة التوبة 18]
فدلّ ذلك على أن تعميرها والهداية الحق في تعميرها ليس بالتفنن بزخرفتها ، وتشيدها ورفع بنيانها، والمغالاة في ذلك ، بل إنّما هي قد بنيت للعبادة وذكر الله والصلاة والدروس العلمية والكلمات النافعة الوعظية وقراءة القرآن والاجتماع لتعلمه ، فذلك حقيقة إحياءها وعمارتها ، وليست تبنى للترفه بزيارتها ، والتَسيُّح في الأرض ، والانجذاب بالنظر الى بهاء ، زخرفها ، وبهجة ألوانها ، وجمال عمارتها، والتصوير بجانبها لذلك ، كما يفعل السياح الغربيون .
وقد خرج أبو داود في سننه عن بن عباس أنه قال : قال رسول اللهﷺ :
ما أمرت بتشييد المساجد.ا.ه . أي برفعها تقربا إلى لله ، فرفعها و تشييدها بذلك والمباهاة مخالف للسنة ، ولايستحب فعله ، بل تكون ساذجة عن التكلف بزخرفتها ؛ فقد خرج البيهقي وابن أبي الدنيا وابن عساكر بسند له شواهد ، وحسن الحديث العلامة الالباني ، عن الحسن -رضي الله عنه- أنه قال: لما بنى رسول الله ﷺ المسجد قال : ابنوه عريشا كعريش موسى . قيل للحسن و ما عريش موسى؟ قال : إذا رفع يده بلغ العريش( يعني السقف ).

فلم يكن به هذه القباب الضخمة ، ولا تكتب الآيات المذهبة ، ولا زخارف و ألوان وتكلفات أهل هذا الزمان . بل بعضهم حرّف معنى آية في القرآن فجعلها في قبلة المسجد ، على أن كتابة الآيات ورسمها على جدران المساجد سيما القبلة ( كما قال العلامة الوالد شيخنا صالح الفوزان ) : بدعة

فكتب البعض على المحراب :

(كُلَّمَا دَخَلَ عَلَيْهَا زَكَرِيَّا الْمِحْرَابَ وَجَدَ عِنْدَهَا رِزْقًاٍ)
[سورة آل عمران 37]

والمحراب إنما هو مكان العبادة ، ولم تكن مبنية في زمنهم الغابر ، بل ولا في زمن النبي ﷺ و الصحابة .
فجاء في صحيح البخاري عَنْ أَبِي التَّيَّاحِ ، عَنْ أَنَسٍ قَالَ : قَدِمَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْمَدِينَةَ، فَنَزَلَ أَعْلَى الْمَدِينَةِ فِي حَيٍّ يُقَالُ لَهُمْ : بَنُو عَمْرِو بْنِ عَوْفٍ فَأَقَامَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِيهِمْ أَرْبَعَ عَشْرَةَ لَيْلَةً، ثُمَّ أَرْسَلَ إِلَى بَنِي النَّجَّارِ، فَجَاءُوا مُتَقَلِّدِي السُّيُوفِ كَأَنِّي أَنْظُرُ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَلَى رَاحِلَتِهِ وَأَبُو بَكْرٍ رِدْفُهُ، وَمَلَأُ بَنِي النَّجَّارِ حَوْلَهُ، حَتَّى أَلْقَى بِفِنَاءِ أَبِي أَيُّوبَ، وَكَانَ يُحِبُّ أَنْ يُصَلِّيَ حَيْثُ أَدْرَكَتْهُ الصَّلَاةُ، وَيُصَلِّي فِي مَرَابِضِ الْغَنَمِ، وَأَنَّهُ أَمَرَ بِبِنَاءِ الْمَسْجِدِ، فَأَرْسَلَ إِلَى مَلَأٍ مِنْ بَنِي النَّجَّارِ فَقَالَ : " يَا بَنِي النَّجَّارِ، ثَامِنُونِي بِحَائِطِكُمْ هَذَا ". قَالُوا : لَا وَاللَّهِ، لَا نَطْلُبُ ثَمَنَهُ إِلَّا إِلَى اللَّهِ. فَقَالَ أَنَسٌ : فَكَانَ فِيهِ مَا أَقُولُ لَكُمْ قُبُورُ الْمُشْرِكِينَ، وَفِيهِ خَرِبٌ، وَفِيهِ نَخْلٌ، فَأَمَرَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِقُبُورِ الْمُشْرِكِينَ فَنُبِشَتْ، ثُمَّ بِالْخَرِبِ فَسُوِّيَتْ، وَبِالنَّخْلِ فَقُطِعَ، فَصَفُّوا النَّخْلَ قِبْلَةَ الْمَسْجِدِ، وَجَعَلُوا عِضَادَتَيْهِ الْحِجَارَةَ، وَجَعَلُوا يَنْقُلُونَ الصَّخْرَ وَهُمْ يَرْتَجِزُونَ وَالنَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَعَهُمْ، وَهُوَ يَقُولُ : " اللَّهُمَّ لَا خَيْرَ إِلَّا خَيْرُ الْآخِرَهْ فَاغْفِرْ لِلْأَنْصَارِ وَالْمُهَاجِرَهْ " .

فانظر رحمك الله كيف بنى نبي اللهﷺ مسجده عريشاً كعريش موسى . نعم لم تكن إمكانيات و أموال وفتوحات وغنائم . لكن لما اتسعت الفتوحات بزمن عمر وامتلأت خزائن بيت مال المسلمين ، بقي عمر بن الخطاب على هدي النبي ﷺ و أصحابه في المساجد ، ورأى أن تعميرها بالإيمان ، و الصلاة ، و الخشوع ، و قراءة القرآن . وليس بالتفنن بالتلوين ، والتشييد والزخارف ، والتكلف ، و المبالغة بتطول المناير ، وضخامتها ، والقباب.

فكما تقدم أنه قال للذي بنى المسجد: لاتحمر ولاتصفر لاتفتن المصلين.

وقد قال نبينا ﷺ لما صلى في خميصة فيها أعلام : نظر إليها في صلاته وكانت قد أهديت له ؛ فقال :
اذهبوا بخميصتي هذه إلى أبي جهم وأتوني بأنبجانية أبي جهم (ساذجة لا زخرفة ولاخطوط فيها ولا ألوان ملهية للمصلي) فإنها ألهتني آنفا عن صلاتي . خرجه البخاري عن عائشة -رضي الله عنها- .

وفي المصنف قال أبو الدرداء -رضي الله عنه- موقوفا عليه: إذا حليتم مصاحفكم وزخرفتم مساجدكم فالدمار عليكم .

فنخاف من مثل هذا الدعاء إذا تكلفنا في مساجدنا وتنافسنا وتباهينا بذلك؛
فإن تلك المباهاة ببنائها ، سيما على وجه غير مشروع : من علامات الساعة . كما روى أبوداود في سننه من طريق َقَتَادَةَ ، عَنْ أَنَسٍ ، أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: " لَا تَقُومُ السَّاعَةُ حَتَّى يَتَبَاهَى النَّاسُ فِي الْمَسَاجِدِ " .
قال تعالى : (وَفِي ذَٰلِكَ فَلْيَتَنَافَسِ الْمُتَنَافِسُونَ)[سورة المطففين 26]
فالتنافس في طاعة الله، والعمل بالسنة .

وقد ذكرت لسمو الأمير على عجالة شيئاً يسيراً من ذلك، فو الله لقد سرني بنصرته لهدي نبيناﷺ والسلف في المساجد .
وقال لي أخيرا سمو الأمير: إني أصلي في مسجد من طين يعجبني. و هذا من تواضع سموه ، و محبته لما يوافق الفطرة في باب المساجد .

مع مشروعية الصلاة قطعاً بمساجدنا؛ فالدهانات لاحرج بها ، كما جاء في صحيح البخاري : عن نَافِعٌ أَنَّ عَبْدَ اللَّهِ بْنَ عُمَرَ أَخْبَرَهُ أَنَّ الْمَسْجِدَ كَانَ عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَبْنِيًّا بِاللَّبِنِ، وَسَقْفُهُ الْجَرِيدُ، وَعُمُدُهُ خَشَبُ النَّخْلِ، فَلَمْ يَزِدْ فِيهِ أَبُو بَكْرٍ شَيْئًا، وَزَادَ فِيهِ عُمَرُ وَبَنَاهُ عَلَى بُنْيَانِهِ فِي عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، بِاللَّبِنِ وَالْجَرِيدِ، وَأَعَادَ عُمُدَهُ خَشَبًا، ثُمَّ غَيَّرَهُ عُثْمَانُ فَزَادَ فِيهِ زِيَادَةً كَثِيرَةً، وَبَنَى جِدَارَهُ بِالْحِجَارَةِ الْمَنْقُوشَةِ وَالْقَصَّةِ، وَجَعَلَ عُمُدَهُ مِنْ حِجَارَةٍ مَنْقُوشَةٍ، وَسَقَفَهُ بِالسَّاجِ.


ولكن عباد الله ! تلوينها بتحميرها وتصفيرها ، والزخارف ، و الآيات ، والتشييد والرفع المبالغ فيه، والسرف بأموال يمكن توزيعها لبناء مساجد اخرى ، وأربطة لسكن الفقراء يحتاجها المصلون في مناطق نائية أولى وأحرى .
روى البخاري عن عن عمر قال : ( نهينا عن الكلفة في كل شيء ). وهذا عام يشمل المساجد .
وقد جاء في المسند : عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين من بعدي، تمسكوا بها وعضوا عليها بالنواجذ، وإياكم ومحدثات الأمور ؛ فإن كل محدثة بدعة .
فوالله إن الخشوع والراحة في المساجد إذا ترك التكلف فيها،
وأما السجاد فينبغي أن يكون ساذجا من الألوان و الزخارف ، حتى كما قال عمر : لايفتن المصلين .
ولايكون قدر الإمكان بما استطاع المهندسون أعمدة بالمسجد ، و ليقللوا منها ؛ لأن الصف تقطعه السارية وذلك مكروه ، فقد خرج بن ماجة من طريق مُعَاوِيَةَ بْنِ قُرَّةَ ، عَنْ أَبِيهِ ، قَالَ : ( كُنَّا نُنْهَى أَنْ نَصُفَّ بَيْنَ السَّوَارِي عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، وَنُطْرَدَ عَنْهَا طَرْدًا).
ولقد أعجبني في العرض بالكتاب المصور بالمحتفل مسجدٌ ضخمٌ بلا زخرفة ولا أعمدة. تفنن بديع و لون أبيض . بأبيض و أحسن الألوان : البياض .
وطلبت من جليسي تصويره لعرضه ليكون نموذجاً للعمارة الإسلامية القديمة المشروعة . لولا أنهم بالغو شيئا في رفعه ، وفي الحديث : ما أمرت بتشييد المساجد .

ومن تلك المساجد مسجد بجدة أصلي فيه إماما من نحو إحدى عشرة سنة . وقد بني من نحو ثلاثين سنة، بحي مشرفة بناه أسرة آل حصيني، لم يحرصوا على زخارف فيه و لا آيات ولا ألوان و لا تكلفات فجزاهم الله خيرا.
والتنافس يكون في مثله في القرب من السنة والهدي النبوي في المساجد.
فجزى الله خيرا صاحب السمو الملكي الامير سلطان بن سلمان ، وصاحب السمو الملكي خالد الفيصل ، وصاحب مشروع الجائزة و لكن ليراعِ مستقبلاً في تقويم أفضل المساجد ما تقدم من الهدي النبوي في المساجد ، ومقصود الشارع منها ، و أنها دار عبادة ، لا ترفه وسياحة ومباهاة.


اللهم أصلح لنا ديننا الذي هو عصمة أمرنا ، وأصلح لنا دنيانا التي فيها معاشنا ، و أصلح لنا آخرتنا التي إليها معادنا ، و اجعل الحياة زيادة لنا من كل خير ، و اجعل الوفاة راحةً لنا من كل شر .



و كتبه نصحاً لبيانِ السنة أخوكم/
أبوعبدالله ، ماهر بن ظافر القحطاني
عضو التوعية بهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر .
إمام و خطيب جامع بلال بن رباح -رضي الله عنه - بمدينة جدة .

التعديل الأخير تم بواسطة أبو حفص عمر القفاص ; 13-03-2017 الساعة 02:21PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
العمارة الإسلامية


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ردود العلماء على شبهة وجود قبر النبي ﷺ في المسجد النبوي ام عادل السلفية منبر التوحيد وبيان ما يضاده من الشرك 0 20-05-2015 02:12AM
Whoever Belies Muhammad ﷺ has Belied every Prophet أم سفيان Affairs of Tawheed, Aqidah & Manhaj 0 01-02-2013 04:09PM
أقوال العلماء في حديث (أعظم الجهاد كلمة حق عند سلطان جائر). أبو حمزة مأمون منبر التحذير من الخروج والتطرف والارهاب 0 01-06-2010 08:12PM
احذروا المنهج الخفي-للشيخ سلطان العيد -حفظه الله- مشاركة سابقة منبر التحذير من الخروج والتطرف والارهاب 2 02-03-2010 03:16PM




Powered by vBulletin®, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd