القائمة الرئيسية
الصفحة الرئيسية للمجلة »
موقع الشيخ ماهر بن ظافر القحطاني »
المحاضرات والدروس العلمية »
الخطب المنبرية الأسبوعية »
القناة العلمية »
فهرس المقالات »
فتاوى الشيخ الجديدة »
برنامج الدروس اليومية للشيخ »
كيف أستمع لدروس الشيخ المباشرة ؟ »
خارطة الوصول للمسجد »
تزكيات أهل العلم للشيخ ماهر القحطاني »
اجعلنا صفحتك الرئيسية »
اتصل بنا »
ابحث في مجلة معرفة السنن والآثار »
ابحث في المواقع السلفية الموثوقة »
لوحة المفاتيح العربية
البث المباشر للمحاضرات العلمية
دروس الشيخ ماهر بن ظافر القحطاني حفظه الله والتي تنقل عبر إذاعة معرفة السنن والآثار العلمية حسب توقيت مكة المكرمة حرسها الله :: الجمعة|13:00 ظهراً| كلمة منهجية ثم شرح كتاب الضمان من الملخص الفقهي للعلامة الفوزان حفظه الله وشرح السنة للبربهاري رحمه الله :: السبت|19:00| شرح كشف الشبهات للإمام محمد بن عبد الوهاب رحمه الله :: الأحد|19:00 مساءً| شرح العقيدة الطحاوية لأبي العز الحنفي رحمه الله :: الاثنين|19:00 مساءً| شرح سنن أبي داود السجستاني:: الثلاثاء|19:00 مساءً| شرح صحيح الإمام مسلم بن الحجاج وسنن أبي عيسى الترمذي رحمهما الله :: الأربعاء|19:00 مساءً| شرح الموطأ للإمام مالك بن أنس رحمه الله :: الخميس|19:00 مساءً| شرح صحيح الإمام البخاري رحمه الله
 
جديد فريق تفريغ المجلة

محاضرة علمية جديدة [ البدعة في الدعاء والذكر ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: محاضرة علمية جديدة [ منكرات إجازة الصيف ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: خطبة جمعة جديدة [ زيغ القلوب ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: خطبة جمعة [ المرء على دين خليله ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: خطبة جمعة [ الصحة والفراغ ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: تفريغ [صلاة الكسوف] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: تفريغ [وَعَلَى اللّهِ فَتَوَكَّلُواْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِين] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: تفريغ [مسؤولية الأمة في حفظ الأمن ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: محاضرة منهجية قيمة [ الإنكار على القصاصين ] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: محاضرة قيمة [تأديب الأبناء عند السلف] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] :: خطبة قيمة [لا يضركم من ضل إذا اهتديتم] للشيخ ماهر القحطاني حفظه الله [انقر هنا] أخبـار المجلـة


العودة   مجلة معرفة السنن والآثار العلمية > سـاحـة المجتمع والأسرة السلفية > منبر الأسرة والمجتمع السلفي
البحث English مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة
نود التنبيه على أن مواعيد الاتصال الهاتفي بفضيلة الشيخ ماهر بن ظافر القحطاني حفظه الله، ستكون بمشيئة الله تعالى من الساعة الحادية عشرة صباحاً إلى الثانية عشرة والنصف ظهراً بتوقيت مكة المكرمة، وفي جميع أيام الأسبوع عدا الخميس و الجمعة، آملين من الإخوة الكرام مراعاة هذا التوقيت، والله يحفظكم ويرعاكم «رقم جوال الشيخ: السعودية - جدة 00966506707220».

جديـد المجلـة حكم الاحتفال بليلة الإسراء والمعراج (الكاتـب : عمرو التهامى - )           »          الوصية حال البلاء و ما يجب مع انتشار مرض الكورونا (الكاتـب : عمرو التهامى - )           »          حكم الصوم لرفع البلاء و شكر القيادة الحازمة الحكيمة (الكاتـب : عمرو التهامى - )           »          الواجب فى حال انتشر مرض او وباء (الكاتـب : عمرو التهامى - )           »          الواجب تجاه ماوقع من زحف مرض كورونا الجديد (الكاتـب : عمرو التهامى - )           »          تحذير طالب العلم من أن يقلد دينه رجلا . (الكاتـب : أبوأيمن الجزائري - )           »          التحذير من بعض الأمراض التي إبتلي بها كثير من طلبة العلم (الكاتـب : أبوأيمن الجزائري - )           »          التحذير من الحزبية وذكر بعض صورها (الكاتـب : أبوأيمن الجزائري - )           »          لا يجوز إلزام الناس بالشرع المؤول ( إجتهاد العالم الذي ليس عليه دليل منصوص ) (الكاتـب : أبوأيمن الجزائري - )

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 01-03-2010, 11:26PM
مشاركة سابقة
عضو غير مشارك
 
المشاركات: n/a
mnqol أثر حفظ القرآن في زيادة التحصيل الدراسي والتفوق


لا شك أن التحصيل الدراسي للأولاد مما يهتم له الوالدان ويحرصان عليه أشد الحرص، ولا عجب في هذا، فالنفوس مجبولة على حب الخير وطلب المزيد من العلم وبذل الأسباب في تحصيل المعاش.



ومن هنا يحجم بعض الناس عن إلحاق أولادهم بمدارس تحفيظ القرآن الكريم أو بحلقات تحفيظ القرآن الكريم المسائية معتذرين بأن الانشغال بحفظ القرآن الكريم ومراجعته سيكون على حساب التحصيل الدراسي.



وهؤلاء قد أخذوا الأمر بمقياس مادي بحت، وهو أن أي أمر يشغل وقت الطالب في غير التحصيل الدراسي أو على حساب المواد الأخرى سيؤثر سلباً على عملية التعليم ومتابعة التحصيل.



ولذا كان من المناسب طرح هذا الموضوع على بساط البحث والدراسة ومن ثم الخروج بنتيجة واضحة يتبين من خلالها الأثر الذي يتركه الانشغال بحفظ القرآن الكريم ومراجعته في التحصيل الدراسي سلباً أو إيجاباً.



وقد دلت عدة دراسات على أن حفظ القرآن الكريم له أثره الجيد في تنمية المهارات الأساسية لدى الطالب، من ذلك على سبيل المثال لا الحصر الدراسات الآتية:



- دراسة «سعد بن فالح المغامسي» (1411هـ) والتي أظهرت أن تلاوة القرآن الكريم وحفظه ودراسته أسهمت في تنمية مهارات القراءة والكتابة لدى تلاميذ الصف السادس الابتدائي مما مكن التلاميذ في مدارس تحفيظ القرآن الكريم من الحصول على درجات أعلى من متوسط أقرانهم في مدارس التعليم العام.



- دراسة «هانم حامد بار كندي» (1411هـ) التي دلت على تفوق طالبات الصف الرابع في مدارس تحفيظ القرآن على طالبات مدارس التعليم العام في مهارتي القراءة والإملاء.



- دراسة «محمد موسى عقيلان»، (1411هـ) التي دلت على وجود علاقة فاعلة (إيجابية) قوية بين حفظ التلاميذ وتلاوتهم للقرآن الكريم ومستواهم في مهارتي القراءة الجهرية والصامتة.


- دراسة «وضحى السويدي»، (1414هـ) التي دلت على وجود علاقة فاعلة (إيجابية) قوية بين حفظ القرآن الكريم وتلاوته، وبين القراءة الجهرية والقدرة على الكتابة لدى تلاميذ الصف الرابع الابتدائي في قطر وتلميذاته.


- الدراسة التي أعدتها الإدارة العامة للبحوث التربوية بوزارة التربية والتعليم عام 1423ه بعنوان (دراسة مقارنة مستويات خريجي التعليم العام وخريجي تحفظ القرآن الكريم) وقد تضمنت الدراسة اختيار اثنتي عشرة إدارة تعليمية في المملكة: (الرياض - الطائف - جدة - القصيم - الشرقية - عسير - بيشة - محايل عسير - تبوك - الباحة - جازان - صبيا) ثم عقد مقارنة بين نتائج طلاب مدارس التعليم العام ونتائج طلاب مدارس تحفيظ القرآن الكريم التابعة للوزارة لثلاثة أعوام دراسية (1418ه/ 1419ه/ - و 1419ه 1420ه/ - و1420ه/ 1421ه) وقد أظهرت الدراسة تفوق طلاب مدارس تحفيظ القرآن الكريم بوضوح، حسب البيان الآتي:



-في عام 19-1418حصلت مدارس التعليم العام في المرحلة الابتدائية على نسبة (91.03)، وحصلت مدارس تحفظ القرآن على نسبة (93.74) ، وعلى مستوى المرحلة المتوسطة حصل التعليم العام على نسبة (84.23) ، وحصلت مدارس تحفيظ القرآن على نسبة (92.83).


* وفي 20-1421 حصلت مدارس التعليم العام في المرحلة الابتدائية على نسبة (92.30)، أما مدارس تحفيظ القرآن فحصلت على نسبة (95.24)، وعلى مستوى المرحلة المتوسطة حصل التعليم العام على نسبة (86.52)، أما مدارس تحفيظ القرآن فحصلت على نسبة (92.37).



* وفي عام 21-1422حصلت مدارس التعليم العام في المرحلة الابتدائية على نسبة (92.65)، وحصلت مدارس تحفيظ القرآن على نسبة (95.13) ، وعلى مستوى المرحلة المتوسطة حصل التعليم العام على نسبة (90.22)، وحصلت مدارس تحفيظ القرآن على نسبة (94.23).


- ومما يعزز هذه النتائج حصول طلاب مدارس تحفيظ القرآن الكريم بمحافظتنا في السنوات الثلاث الأخيرة على المركز الأولى في مسابقة القراءة للصفوف الأولية على مستوى المحافظة. وفي العام الماضي وأيضاً في هذا العام حصل ثلاثة من طلاب مدارس تحفيظ القرآن الكريم على جائزة الأمير خالد السديري للتفوق العلمي. كما حصل في هذا العام أيضاً حصول أربعة من طالبات مدارس تحفظ القرآن الكريم على نفس الجائزة.

وربما طرح هذا التساؤل ما الذي يجعل طلاب مدارس تحفظ القرآن الكريم أو الحلقات أكثر تميزاً من أقرانهم في التعليم العام ؟

وعن هذا التساؤل يمكن أن يجاب:



إن لذلك أسباباً كثيرة منها ما يأتي:-

- أن الذاكرة ملكة جسدية تنمو بإنمائها وتتسع كلما زاد مخزونها، قال الحارث بن أسامة: «كان العلماء يقولون: كل وعاء أفرغت فيه شيئاً فإنه يضيق إلا القلب، فإنه كلما أفرغت فيه اتسع» وإذا أحسن الإنسان التعامل مع قواه العقلية، وأحسن استغلال ذاكرته واستثمارها في شبابه وكهولته تضاعفت قواه العقلية في الوقت الذي يضعف فيه جسمه وقواه الأخرى.

- حفظ القرآن وملازمة المراجعة والتلاوة يساعد في تنظيم الوقت وحسن استغلاله.

- سهولة استحضار الأدلة لمن كان حافظاً لكتاب الله تعالى، ولا سيما في المواد الشرعية.

- أن الإكثار من حفظ القرآن الكريم وتلاوته سبب في طلاقة اللسان وفصاحته، فالقرآن أنزل كما قال الله تعالى : (بلسان عربي مبين) الشعراء: 195

- سعة الأفق بتذكر القصص والأمثال الكثيرة الواردة في القرآن الكريم، وقد قال الله تعالى (وتلك الأمثال نضربها للناس وما يعقلها إلا العالمون) (العنكبوت: 43).

- كثرة الحسنات الماحية للذنوب، فمن المعلوم أن في تلاوة القرآن الكريم أجراً عظيماً وحسنات كثيرة، وقد قال ربنا سبحانه: (وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل إن الحسنات يذهبن السيئات ذلك ذكرى للذاكرين) (هود : 114) وأخرج البيهقي في شعب الإيمان أن علي بن خشرم قال: شكوت إلى وكيع قلة الحفظ فقال استعن على الحفظ بقلة الذنوب.

وأهم من ذلك كله قول الرسول الله صلى الله عليه وسلم (وما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله ويتدارسونه بينهم إلا نزلت عليهم السكينة وغشيتهم الرحمة وحفتهم الملائكة وذكرهم الله فيمن عنده ومن بطأ به عمله لم يسرع به نسبه) أخرجه مسلم.

لذا اعتنى السلف بالبدء بالقرآن الكريم في تربية أولادهم وتعليمهم ، وقال بعض السلف: «اعلم أن تعليم الولدان للقرآن شعار الدين، أخذ به أهل الملة، ودرجوا عليه في جميع أمصارهم، لما يسبق فيه إلى القلوب من رسوخ الإيمان وعقائده، من آيات القرآن وبعض متون الأحاديث، وصار القرآن أصل التعليم الذي ينبني عليه ما يحصل بعد من الملكات".


التعديل الأخير تم بواسطة مشاركة سابقة ; 01-03-2010 الساعة 11:34PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع




Powered by vBulletin®, Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd